موقع الشيخ محمد سرور زين العابدين

    كلمة المشرف  


رسالتي ووصيتي لرابطة أهل حوران 

 2013-06-24

 

رسالتي ووصيتي
 لرابطة أهل حوران
 
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، أما بعد:
أبنائي وإخواني في رابطة أهل حوران: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،
أكتب إليكم هذه الرسالة والقلم يرتجف في يدي، وأنا في غاية الإرهاق. أكتب إليكم وأنا شديد الشوق لكل واحد منكم، أكتب إليكم لأخبركم أن رابطة أهل حوران من أهم المشاريع التي شاركتُ فيها، وإني أعتز وأفتخر بها.
أبنائي: أكتب إليكم وأنا في حالة صحية حرجة، والموت والحياة بيد الله، قال تعالى: (ولكل أمة أجل فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون) الأعراف: 34، فإن كتب الله لي الحياة بعد شدّة هذا المرض الذي أعانيه فسأخدم الرابطة وأخدم أبناءها قدر استطاعتي دون أدنى تقصير. وإن كتب الله أمراً آخر فإني أوصيكم بتقوى الله وطاعته.
إنكم تعرفون جميعاً المباديء التي جمعتنا وألفت بين قلوبنا. قال الله تعالى (وألف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم ولكن الله ألّف بينهم إنه عزيز حكيم) الأنفال:63.
أبنائي وإخواني: هذه الرابطة هي رابطة أهل السنة وقد أنشئت لتنظيم وترتيب بيتنا الحوراني من داخله، ووالله الذي لا إله إلا هو أنني من أكثر الناس بعداً عن أية عصبية، ومن ثم فهي ليست رابطة زيدٍ أو عمرو بل هي رابطة أهل حوران جميعاً، ولن نقبل استبعاد أي رجل صالح منها.
أسأل الله تعالى أن يكتب لرابطتنا مزيدا من النجاح والتوفيق وأن يوفقكم لتكونوا رموزا لنهضتنا القادمة التي توحد ولا تفرق، تجمع ولا تشتت، اللهم ارحم شهداءنا الأبرار وأكتب لنا النصر والتمكين. والسلام عيكم ورحمة الله وبركاته.
 
محمد سرور زين العابدين
الدوحة - 13 شعبان 1434هـ / الموافق 22/6/2013م



http://www.surour.net